“نعم” … مكرم – زاهي عازار

رغم ايماننا، ما كنا نعرف اننا نحزن كثيرًا امام الموت، الا لما غادرتنا يا مكرم… لتنتقل الى حضن الذي امضيت عمرك تبحث عنه، تبشر به، وما هزمك شيب وانت وانت تبني اسرًا تتعانق بالمسيح وتحب بالمسيح وتبني كنيسة المسيح.

وحيثما انت الآن في رحمة عرش النعمة، من هنا، كلنا نهمس انك مستحق، مستحق ان تكون محبوبًا لدى السيد لاننا إفتُتِنَا بمحبوبيتك في هذه الدنيا وهذه المحبوبية ربما كانت تأتيك من فوق وتدعونا عبرها وعلى طريقتك ان نكون بنائين في كنيسة المسيح.

ايها الحبيب مكرم، ما كنّا نعرف معنى ان الارثوذكسية هي “استقامة الرأي” كما تعلمنا، ولان الكنيسة وجوه نقول اننا معك عرفنا المعنى العميق هذا للارثوذكسية، وان حياتك كانت فيما لم تكن انت تعرفه، استقامة الرأي…

جُلتَ في هذه الدنيا، تدعو الشباب وحداثَتُه الى الكنيسة القديمة، تعقِدها اسرًا تسبّح المسيح، سعيت ان تُدخِلَ اليها كلّ جديدٍ، اسست للانفتاح في الحياة الكنسية، انفتاح يمتن القربى الروحية ويلّونها بالجديد الذي ايضًا يقود الى المسيح. اردت الشباب ان يتجاوزوا اسوارًا  صنعها التاريخ لانها غالبًا تخفي الكنيسة وبهاءَها عن اعين الآخرين، وهذا الجديد عندك كان ايضًا “الآخر كل الاخر”.

ان التزامك الصادق لكنيسة المسيح جعلك رائدًا في الحركة المسكونية، تنادي ان الكنيسة واحدة، ان المسيح واحد، فتعالوا ايها الشباب نكتشف اتحادنا في المسيح.

وفي الاتحاد العالمي المسيحي للطلبة الذي حملته في محبتك اكثر من نصف قرن، صرت ايضًا متجليًا وسط شباب العرب والعالم مرجعًا لمحبي وحدة الكنيسة وصرت مثالاً صارخًا: إنَّ من يحب فعلاً كنيسته يكون تلقائيًا محبًا فاعلاً في الحركة المسكونية، وحاملاً المحبة اللا محدودة للانسان كل الانسان، وللكنيسة الشاهدة في المجتمع، مع المسيح وله بلا تردد.

مكرم الحبيب حيثما انت الآن، نصلي لك ونذكرك بكونك قامة روحية، انسانية، تميزت بانها دومًا تقول “نعم” ، تقول “نعم” حتى ضمن الاختلاف، “نعم” لانك ما كنت ترفض ايّة مبادرة شبابية، كنسية او اجتماعية، تقول “نعم” لكل انسان على طريقتك لانك كنت اولاً ترى فيه صورة من الله خالقه. نقول لك ايها الحبيب مكرم اننا رأيناك وقد ثمرت الوزنات على هذه الارض وأُعطيت نعمة ان تقول للناس دومًا “نعم”، وبسبب “نَعَمِكَ” انت اليوم حُكمًا في “النعيم” اي في حضن السيد، لانك اكرمت الناس في حياتك مُبشّرًا،  ففي “نَعيمِكَ” هناك، صلّي لنا.

زاهي عازار

القاهرة – أيلول/سبتمبر 2016

 

 

 

slide291

Advertisements

About danyelobeid

I have a PhD in agriculture. I am interested mostly in bees, beekeeping practices and environmental issues.
هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s