Abouna Eias Morqos

رَقد الأب الياس مرقص على رجاء القيامـة قبل ظهر هذا اليوم الأربعاء 23 شباط 2011

رَحل الأب الياس مرقص ليستكين مُصلّياً بقرب وجه يسوع الذي شُغف به عُمراً.  لَملم هموم كنيسة الربّ في إنطاكية وحركتها، وجَمَعها في قلبه الكبير، وعاد بها من مشفاه الجسدي إلى الطريق الأقصر، إلى صومعة عُشقه للربّ، ليرفعها معه إلى من اعتاد أن يَرفع إليـه كلّ الهموم والشؤون.
سيبقى الأب الياس، الشيخ المُعلّم والمُربّي والقدّيس، ذاك النجم الذي سطع في دنيانا  مُشيراً إلى حيث يسكن الفرح الحقّ المُحرّر لنا من متاهات الدُنيـا. سيبقى ذاك الكوكب الجميل الجميل الذي بهر العيون  ممّا عويِن فيـه من جَمال إيقونـة المسيح.
رَقد الأب الياس مرقص على رجاء القيامـة قبل ظهر هذا اليوم الأربعاء 23 شباط 2011

كما كان قد طلب الأب الياس، عاد إلى ديره حيث أراد أن يموت هناك

الدفن يوم الجمعة 25 شباط في دير القديس جاورجيوس دير الحرف الساعة الثالثة بعد الظهر

المسيح قام حقاً قام

Abouna Elias morqos

5 ردود على Abouna Eias Morqos

  1. Maria Wardeh كتب:

    Christ is risen, indeed is risen!
    Fal yakoun thikrouhou mou2abadan

  2. Renee Cortas كتب:

    May his memory be internal!
    As he was always with his prayers, from today he will be:
    Our guardian angel,
    Our broker/agent, to the heavenly father!
    Christ is risen!

  3. George Obeid كتب:

    عزيزي داني
    جذبني كثيرًا وجه الأرشمندريت الياس، الذي لم أحتسبه يومًا من هذه الأرض. كان بعضًا من سماء تحرّكت فوق تراب المشرق من اللاذقيّة إلى حمص وصولاً إلى دير القديس جاورجيوس في دير الحرف، الذي حوّله محجّة لنا جميعًا، وومضة ضياء فوق تلال المتن الأعلى.
    تجربة “القديس” الياس مرقص، مجبولة بالكثير من الفرادة الباهرة. ذلك أنّ النبض النهضويّ المتحرّك فيه منذ يفاعته وعشقه للمسيح، سلخه عن أرفع المناصب في سوريّا تمامًا كما المطران أفرام أطال الله بعمره، وأتى به إلى الحياة الرهبانيّة وهو صار معلّمًا من معلميها الكبار. والنبض إيّاه حرّك خربة مهملة وكانت تستعمل تارّة مقصًفًا في الحرب وتارّة أخرى زريبة للحيوانات. بلحظة حوّل هذا القديس العظيم دير القديس جاورجيوس منارة نستضيء بها ونستلذّ بطيب المسيح.
    أعتقد أن أبانا الياس صار قدّيسًا لنا في السماء. أخبرنا اليوم أنّه لحظة وفاته، فاحت في كنيسة الدير وأرجائها رائحة بخور زكيّة، ما أجمل أن يتحوّل الجسد ضياءً والروح بخورًا والسيرة مدى للتأمّل والتأصّل في كنيسة شهدت على مدى طويل لربّها وهي ستظلّ على بهاء الشهادة ذاتها.
    ألا نفعنا الله بشفاعته،وجعل سيرته مدى لتقديسنا جميعًا ولنبقى أمناء على نجاوى الروح ومدى الوهج في إنطاكية حيث لا بدّ أن نبقى ندعى فيها مسيحيين أوّلاً وآخرًا وإلى آخر لحظة من حياتنا.
    جورج عبيد

  4. Dany كتب:

    Mary ToumaFebruary 23, 2011 at 11:38pm
    Subject: المسيح قام حقا قام
    ‫الاخ داني اسفه لازعاجك
    اردنا اسرة الشبيبه الارثوذكسيه في الناصره ان ننقل تعازينا الحاره للجميع برقاد الاب الياس مرقص وبمشيئة الله يكون مع القديسين لانه قديس كما كان دائما يخبرنا الاب جوزيف عنه وكم كان يطلب منه ان يشاركنا بالمؤتمرات ليساهم بتثقيفنا ومعرفتنا وتثبيت ايماننا
    رجائي ان كان بالامكان نقل تعازينا للاب جوزيف باسمنا جميعا في الناصره وسائر البلدان ممن عرفوا الاب جوزيف ومنه تعرفوا على الاب الياس
    طول العمر للجميع
    الرب معك‬

  5. الخوري غريغوريوس سلوم كتب:

    في هذه اللحظات الذي نحن نمر بها بفقدان جسد احد الأباء القديسين في الكنيسة الارثوذكسية لنقول أنه باقي معنا بالروح ليرى ابنائه ويرعاهم كماعودنا دائماً.
    اننا نحن ابناء القيامة وسنبقى كذلك الى الأبد آمين …
    المسيح قام حقاً قام..
    متوجه الى كل الأخوة بالتعزية المقرونة بالمحبة و الدعاء وخاصة قدس الأرشمندريت جوزف عبدالله اطال الله في عمره…
    لقد زادوا القديسين قديس اليوم.
    بصلوات ابائنا القديسين ايها الرب يسوع المسيح الهنا ارحمنا وخلصنا آمين

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s